كن أحد روّاد التجارة الالكترونية وأنشئ متجرك ب7 خطوات عملية

Downloading

محتويات المقال

تعد التجارة الالكترونية باب ممتاز للعمل والكسب بشكل مستقل، ولكن السؤال الأبرز هنا الذي يطرحه الجميع ما هي الطريقة التي تجعل مشروعك بالتجارة الالكترونية مشروع ناجح؟؟!

لم يعد موضوع التجارة الالكترونية مبهماً أو مجهولاً بالنّسبة لشريحة كبيرة من متداولي الانترنت، إلا أن كيفية العمل بها وعوامل نجاحها لاتزال تشكل نقاط استفهام لابد من الإجابة عنها لضمان مشروع مميز ونجاح أكيد في التجارة الالكترونية وتحقيق الربح والاستمرارية. هذا بالضبط ما نريد التحدث عنه اليوم في مقالنا المميز، حيث سنتناول العوامل الأساسية في نجاح متجرك الالكتروني.

 

التجارة الالكترونية

التجارة الالكترونية 

كما ذكرنا سابقاً فإن التجارة الالكترونية هي طريقة حديثة للتبادل التجاري والبيع والشراء وإتمام المعاملات الالكترونية عبر شبكة الانترنت.

اقرأ المزيد: التجارة الالكترونية تعرّف إليها ي 6 نقاط اساسية

لنجاح مشروعك بالتجارة الالكترونية 7 خطوات عملية

حين نقول التجارة الالكترونية أو العمل عبر الانترنت بشكل عام، فإنه سيتبادر لأذهان الجميع أن عوامل النجاح هنا تنطوي على منصات الكترونية احترافية مثل موقع ويب سايت، حساب فيس بوك، حساب انستغرام وما إلى ذلك من منصات التواصل الاجتماعي والانترنت.

ثم تأتي بعدها أهميّة المحتوى النصي والصور والتصاميم والفيديوهات، وبعض الحملات التسويقيّة الناجحة. وطبعاً هذه المقوّمات كلها مهمّة وضرورية في أي مشروع تسويق الكتروني ناجح عبر الانترنت، ولكننا اليوم سنتناول العوامل الخاصة بمشروع التجارة الالكترونية بالذات. وسنرى أن الموضوع مختلف قليلاً هنا بالنسبة لعوامل نجاح مشروع التجارة الالكترونية أو المتجر الالكتروني.

1. أحسن اختيار المنتج المناسب

تنطوي التجارة الالكترونية على بيع وشراء المنتجات كما قلنا سابقاً، ومع وجود المتاجر الالكترونية الضّخمة في العالم مثل Amazon وEbay أصبح بإمكان أي شخص الحصول على المنتج الذي يريده من أي مكان وفي أي وقت، حيث أن هذا الواقع يجعل اختيار المنتج الذي ستقوم ببيعه أمر صعب جداً لأنه عليك اختيار منتج مميز يصعب العثور عليه بسهولة في المتاجر الالكترونية والتقليدية، إذاً فإبدأ أولاً بالبحث عن المنتجات التي يكثر الطلب عليها، وحاول أن تختار منتج أساسي يستهلكه العملاء بشكل مستمر لتضمن استمرارية العمل في مشروعك.

ثم تعرّف على تفاصيل المنتج وأهم مواصفاته وابحث عنه في المتاجر وعلى مواقع الويب وحسابات التواصل الاجتماعي لتعرف كيفية بيعه وتفهم منافسيك، يمكنك البحث في بداية الأمر على نطاق منطقتك ثم تدريجياً تبدأ بالتوسع والانتشار، كما يمكنك البدء بمنتج واحد أولاً ثم بعدها تستطيع اختيار منتجات أخرى تدريجياً.

الآن بعد إتمام هذه الخطوة عليك أن تبحث عن المصدر المناسب الذي ستحصل منه على منتجك. حيث يمكنك الاستعانة بDrop Shipping  ( بيع سلسلة عبر التجزئة) وهو تطبيق رائج جداً ومتداول بين أصحاب الأعمال في هذه الأيام، يقوم على مبدأ تحويل طلبات المستهلكين إلى الشركات المنتجة والاستفادة من فرق السعر بين سعر المنتج في الجملة وسعره بالبيع بالتجزئة، وبهذا فإنك كصاحب متجر الكتروني لن تضطر لتحويل البضائع إلى مخازنك الخاصة. وإنما يكفي أن تقوم بتصدير المنتجات دون شرائها وبذلك توفر على نفسك التكلفة والجهد.

2. تابع منافسيك وافهم سلوكهم

هذه الخطوة مهمة جداً، فهي تفييدك في معرفة السّوق أكثر وتوفّر عليك عناء التجربة الفاشلة باختيار طريقة التسويق الصحيحة والاستراتيجيات المتبعة في البيع والشراء والمعاملات بينك وبين عملائك، وستفهم من خلال المتابعة ما هي أكثر الطرق التي يتفاعل معها الجمهور وكيف يمكنك التعامل معهم والتأثير عليهم، ومتى يجب عليك اطلاق الحملات التسويقية، وما إلى ذلك من التفاصيل التي ستحتاج دليل يساعدك على فهمها.

 

تابع منافسك

 

3. أنشئ متجرك الالكتروني

الآن بدأت بالعمل، فبعد اختيار المنتج وتحديد كيفية العمل عليك البدء بإنشاء المتجر. أولاً اختر اسم مميز ومثير للاهتمام لمتجرك وارفقه بهوية بصرية خاصة به، وأتقن كيفية اختيار الأدوات المناسبة والقوالب وطرق العرض، واحرص على اختيار طريقة عرض مناسبة لنوعية المنتج الذي اخترته.

بعدها عليك تسعير المنتجات بطريقة ملائمة تجعلك تكسب الزبائن، يمكنك أيضاً إضافة تفاصيل لوصف المنتجات، فهذا من شأنه أن يعزز الثقة بينك وبين المستهلك، ومن الضروري الانتباه إلى الكلمات المفتاحية وشروط الseo لتضمن ظهورك لدى العملاء في محركات البحث، ولا تنسى التأكد من الروابط التي تستخدمها في متجرك في عمليات البيع والشراء، تأكد دائماً من أن الروابط تعمل وبسهولة دون مشاكل أو عقبات وحاول التخلص من اي إجراء قد يؤخر عملية الشحن وإيصال المنتج أو عمليات الدفع، فهذا ليس بصالحك في كسب رضا العميل.

4. اختر طرق التسويق الأكثر فعالية

الآن أنت جاهز لبدء العمل في التجارة الالكترونية من خلال متجرك الخاص، ولكن لتحصل على عملاء ولتصل إلى المستهلكين الحقيقيين لمنتجك عليك التركيز على عملية التسويق الالكتروني، من خلال اختيار المنصة المناسبة للتسويق والأدوات الأكثر تأثيراً ووصول، والأهم أن تعرف ما هي الحملات التسويقية الأكثر جدوى في زيادة عدد المتابعين والزيارات إلى متجرك، وإلا فإنك لن تستطيع تحقيق الأرباح المرجوة.

ومن الأفضل طبعاً اتباع التسويق الالكتروني على أكثر من منصة كالفيس بوك والانستغرام والبريد الالكتروني. وفي بداية عملك يجب عليك التركيز على استراتيجيات التسويق الآنية التي تضمن لك البيع وحركة المرور إلى متجرك. وكل ما استثمرت أرباحك في التسويق لمتجرك ومنتجاتك كل ما زاد انتشارك ومبيعاتك.

5. ركز على كفاءة التعامل مع العملاء

من المهم جداً سرعة الرد على العملاء في أي مجال وخاصة التجارة الالكترونية، والتفاعل مع طلباتهم واستفساراتهم والاهتمام بملاحطاتهم. فهذا من شأنه أن يزيد من نسبة المبيعات، ويضمن عودة المستهلك للتعامل مع متجرك ثانيةً، وإن كنت غير قادر على الرد بسرعة عليك إضافة صفحة بالأسئلة الشائعة التي يمكن أن يسألها العملاء. وإضافة ردود تلقائية أو خدمة ذاتية تكون مناسبة وتشعر الزبون بالرضا في حال تأخرت في الاستجابة لطلباته.

من خلال هذه الخدمة تستطيع بناء جسور الثقة بينك وبين عملائك. حيث تستطيع تقديم خدمة المحادثات الفورية، وطلب رأيهم بالمنتج بعد شراءه، وسؤالهم عن مدى الرضا عن الخدمة. كل هذا من شأنه أن يساعدك في تعزيز العلاقة مع العميل وضمان استمرارية تعامله معك.

 

زيادة احتمالية الشراء

 

6. حاول زيادة احتمالية الشراء

سيزور متجرك عدد كبير جداً من العملاء الذين قد لا يكون بنيتهم الشراء، ولكنه عميل محتمل بمجرد اهتمامه بالمنتج المقدم، ولهذا عليك اتباع بعض الاستراتيجيات التي من شأنها أن تحول العكيل المحتمل إلى زبون حقيقي مثل:

    • تقديم العروض والمسابقات والحسومات بين فترة وأخرى.
    • إرسال الرسائل للتذكير بعدم اكتمال عملية الشراء
    • اتباع حملات التسويق التي تستهدف العملاء الذين قاموا بزيارة المتجر من قبل.

7. انتبه لإدارة مخزون منتجاتك

تتعرض المنتجات الأكثر مبيعاً في العالم إلى سرعة النفاذ، وهذا يؤثر سلباً على العلاقة بينك وبين عملائك، لذلك عليك الانتباه إلى مخزونك من المنتج الذي تقوم ببيعه، والمحاولة الدائمة لتطوير متجرك وزيادة عدد المنتجات الأكثر تداولاً لتضمن زيادة حركة المرور والزيارات إلى متحرك.

حيث يقوم مبدأ التجارة الالكترونية على المنافسة الشرسة بين المتاجر، من حيث نوعية المنتجات المقدمة وجودتها وسرعة إيصالها إلى المستهلك وسعرها، وهذا ما يجعل مشروع التجارة الإلكترونية والمتجر الخاص عمل مهم ويحتاج عقول مبدعة تستطيع إدارته، إن كنت تجد في نفسك هذه المهارات إبدأ الآن في البحث عن المنتج ولا تضيع الوقت، لأن أعداد المتاجر الالكترونية تتضاعف يوماً بعد يوم.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn
Share on pinterest
Pinterest
Share on whatsapp
WhatsApp

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً

تعريف التسويق

تعريف التسويق وأنواعه

تعريف التسويق وأنواعه يمكن القول إن كلمة تسويق هي واحدة من أكثر المصطلحات شيوعًا المستخدمة في عالم الأعمال فهو مهم جدًا وضروري بحيث لا يمكن لأي مشروع من حول العالم إن كان تجاري او غيره أن يستمر بدونه. لكن لنفكر قليلاً في الأمر.. ما هو التسويق؟ يشير التسويق بالعموم إلى تلك الأنشطة والأحداث التي يقوم

إقرأ المزيد ...
downloding

اسرار البحث باحترافية في جوجل لعام 2021

البحث باحترافية في جوجل واحدة من المهارات التي يحتاجها كل مستخدمي الانترنت، ومن يستطيع إغفال دوره البارز في تأمين كل ما يمكن لإنسان أن يبحث عنه من معلومات نصية أو مصورة. حيث يقوم معظم مستخدمي الانترنت والهواتف الذكية بعمليات البحث عبر جوجل بشكل شبه يومي، وهناك أشخاص يقومون بعشرات ومئات عمليات البحث اليومية عبر محرك

إقرأ المزيد ...

تابعنا

التجارة الإلكترونية

لتسويق الإلكتروني

أقسام المدونة

التسميات

الكلمات المفتاحية

تواصل معنا

انتقل إلى أعلى